Sunday, November 13, 2011

إضراب عمال ميجا تكستايل للمطالبة بعودة نقابتهم واتحاد عمال السادات المستقل يدعو لوقفة تضامنية غدا


محمد العجرودي

فى أول يوم عمل عقب أجازة عيد الأضحى أعلن صباح اليوم عمال شركة ميجا تكيستايل البالغ عددهم 800 عاملا وعاملة بمدينة السادات إضرابهم عن العمل، وذلك للمطالبة بعودة زملائهم المفصولين من أعضاء النقابة المستقلة، وصرف نصف شهر كانت إدارة الشركة قد قامت بخصمها من العمال قبل بدء الأجازة..

هذا وقد فوجئ العمال صباح اليوم بقيام إدارة الشركة بإقامة بوابة حديدية بطول أربعة أمتار واستئجار أفراد امن مسلحين من العرب لمنع دخول أعضاء النقابة المستقلة، وهو ما أثار حفيظة العمال الذين أصروا على دخول زملائهم، واستطاع العمال إدخال ثمانية من أعضاء النقابة البالغ عددهم أحد عشر عضوا ..

وكان عمال الشركة قد رفضوا عرض صاحب الشركة "على كمال "التركى الجنسية بفصل 43 عاملا من بينهم أعضاء اللجنة النقابية المستقلة بدعوى تحريضهم العمال على الإضراب، وذلك فى مقابل السماح لباقى العمال بالعمل .. وفى يوم 11 أكتوبر الماضى بلطجية المستثمر وقوات الأمن بالاعتداء بالضرب على العمال أمام مقر محافظة المنوفية، وذلك باستخدام الهراوات والعصى المكهربة والكرابيج، وذلك أثناء توجه العاملين لتقديم شكوى إلى الحاكم العسكرى ضد ممارسات إدارة الشركة، وتم القبض على سبعة عمال بينهم عاملة أفرجت عنهم النيابة بكفالات مالية بعد احتجازهم لمدة خمسة أيام..

وفى يوم 24 أكتوبر الماضى قامت إدارة الشركة بنقض الاتفاقية التى تمت فى مقر وزارة القوى العاملة بحضور الدكتورة ناهد العشرى وكيل وزارة القوى العاملة وبمتابعة تليفونية من الوزير أحمد البرعى، وتم الاتفاق على تراجع إدارة الشركة عن قراراها بفصل 43 عاملا وعاملة من بينهم أعضاء النقابة المستقلة، على أن ينهى عمال الشركة احتجاجاتهم، والتنازل عن المحاضر المتبادلة ما بين العمال والشركة!!

وعلى جانب أخر دعا اتحاد نقابات عمال مدينة السادات المستقل فى بيان له تم توزيعه قبل إجازة عيد الأضحى نقاباته الأعضاء البالغ عددها 14 نقابة مستقلة إلى تنظيم وقفة تضامنية غدا الأحد أمام مقر شركة ميجا تكستايل .. حيث جاء فى البيان أن كل ما حدث مع عمال ميجا تكستايل، لمجرد أنهم فكروا فى المطالبة بحقوقهم، وعلى رأس تلك الحقوق حقهم المشروع فى إنشاء نقابة مستقلة داخل الشركة بشكل حر وديمقراطى، نقابة تمثلهم وتدافع عن مصالحهم، فى مواجهة تسلط أصحاب الأعمال وخاصة المستثمرين الأجانب، هؤلاء المستثمرين الذي باعنا لهم النظام السابق دون أدنى حقوق عمالية تذكر.. فتصور البعض منهم أن العمال المصريين عبيد لديهم يفعلوا بهم ما يشاءون .. إن الإتحاد الإقليمى لنقابات عمال مدينة السادات المستقل إذ يعلن تضامنه الكامل مع مطالب عمال شركة ميجا تكستايل المشروعة، يدعوا كافة عمال مدينة السادات فى كافة الشركات لسرعة التضامن مع زملائهم فى مواجهة إدارة الشركة الغاشمة، فلم يعد مقبولا الصمت على مثل هذه الممارسات

2 comments:

Anonymous said...

ثقافة الهزيمة .. عصابة البقرة الضاحكة‏ 3

وأنا تقديري الشخصي لهذه العملية الخاصة بسعاد حسني أنه لم يكن ثمة ما يدعو لأقتحام الغرفة عليها أثناء وجودها مع ممدوح والأكتفاء بمواجهتها بالصور التي حصلنا عليها من عملية الكنترول خاصة وأن الأقتحام تم أثناء ممارسة أوضاع جنسية وكانت سعاد عريانة،

وأذكر أنه في مرحلة من مراحل العملية كانت سعاد وممدوح متغطيين بملاية وكان ذلك من ضمن الأسباب التي دفعت إلى التفكير في الأقتحام أنما هذا لا يمنع من أننا ألتقطنا لهم صور قبل ما يتغطوا بالملاية، وقد كانت هذه العملية الخاصة بسعاد حسني هي أول عملية نلجأ فيها إلى هذا الأسلوب في التجنيد وهو ضبطها متلبسة.

باقى المقال ضمن مجموعة مقالات ثقافة الهزيمة ( بقلم غريب المنسى ) بالرابط التالى

www.ouregypt.us

كايرو دراما دوت كوم said...

ادوهم حقوقهم بقى ... كفااااااااية