Tuesday, August 2, 2011

نص التحقيق مع شريف والي.. في موقعة الجمل ابني لم يترك التحرير..منذ اليوم الأول للمظاهرات صفوت الشريف اتصل بي وطلب مني تنظيم مسيرة تأييد لمبارك


موقعة الجمل

كتب: محمد الطوخي


نفي شريف والي أمين عام الحزب الوطني المنحل بالجيزة.. في التحقيقات التي أجريت معه في واقعة "الجمال والخيول" الاتهامات الموجهة إليه من تنظيم وإدارة جماعات من الخارجين عن القانون والبلطجية للاعتداء علي المتظاهرين في ميدان التحرير يومي 2 و3 فبراير الماضي.
وقال والي في التحقيقات إن ابنه كان ضمن المتظاهرين في ميدان التحرير منذ اليوم الأول للمظاهرات.
وفيما يلي نص أقوال شريف والي:
س: ما قولك فيما هو منسوب إليك من انك متهم بالاشتراك بطريق التحريض والاتفاق والمساعدة مع بعض أفراد الشرطة والبلطجية والخارجين عن القانون في قتل عدد من المتظاهرين بميدان التحرير 2 و3 فبراير الماضي مع سبق الإصرار علي ذلك والمقترن بارتكاب جنايات وجنح أخري هي القتل والشروع في قتل وإحداث عاهات مستديمة وضرب عدد آخر من هؤلاء المتظاهرين.
ج: محصلش ذلك مطلقاً.
س: ما قولك فيما هو منسوب إليك من اتهام بتنظيم وإدارة جماعات من الخارجين عن القانون والبلطجية مستخدماً القوة والعنف والترويع تنفيذاً لمشروع إجرامي هو الاعتداء علي الحريات الشخصية والعامة للمتظاهرين السلميين والإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر؟
ج: محصلش مطلقاً لأن أحد أبنائي كان في التحرير من أول يوم.
س: ما الذي حدث إذاً منذ يوم 25 يناير حتي 3 فبراير الماضي؟
ج: يوم 25 يناير كان فيه مظاهرات واحنا كنا عاملين ندوة في الحزب عن السلام الاجتماعي وعرفنا بعد كده ان فيه مظاهرات يوم 25 و26 يناير ولم يحدث تحرك حزبي و27 عقدنا اجتماعاً بالليل لأمناء الأقسام التابعين لأمانة الجيزة بناء علي تعليمات من الأمانة العامة بتعليمات من أحمد عز وكان الهدف من هذا الاجتماع هو حث شيوخ الجوامع وبعض القيادات الموجودة علي التواجد بمقر الحزب بالجيزة.. وبصفتي أمين محافظة الجيزة كنت علي اتصال بمسئول الملف السياسي بالحزب.. وفي نفس اليوم انقطعت الاتصالات وتوجهنا لمقر الحزب الرئيسي ولقينا في شاشات التليفزيون أن اللي حصل واللي كان مسمي جمعة الغضب.
ويوم السبت 29 فبراير اتصل صفوت الشريف أمين عام الحزب الوطني المنحل من مقر رئاسة الجمهورية وطلب تنظيم مسيرة في أحد الأماكن الواضحة بالجيزة فأنا قلت لهم أنا مقدرش أعمل حاجة وممكن بكرة نعمل مسيرة من شارع الهرم إلي سفح الأهرام ثم عاد وقرر أن المسيرة ستبدأ من سفح الأهرام فاتصلت صباح 30 يناير بوليد ضياء الدين للإعداد لهذه المسيرة علي أساس انها تتم يوم 31 يناير وبالفعل تم الإعداد لها.. اتصلنا بنواب الهرم الجابري ويوسف خطاب وأحمد سميح فقلت له إنه بناء علي طلب صفوت الشريف لكن أحمد سميح قال: أنا هابعت لك ناسي.. وتقريباً يوم 31 يناير تمت المسيرة بحوالي 800 و900 شخص ولما بدأت بالهتاف ضد زاهي حواس أنا قلت لهم لا ورجعناهم وفضينا المظاهرة وكانت المظاهرة مش ناجحة خالص.
وبعد كدة كانت الاتصالات من صفوت الشريف وبعدها من ماجد الشربيني ويوم الأول من فبراير ألقي الرئيس خطاباً بالليل كان له تأثير معين علي الناس ولقينا الناس بتقول كده وجت لنا رسالة علي الموبايل.. انزلوا مظاهرة مصطفي محمود عشان استقرار مصر وبعد كده اتصل بي ماجد الشربيني وقال لي إنه شايف لازم نتوجه لميدان مصطفي محمود لعمل مسيرة "لا للفوضي ولا للتخريب ودعم الاستقرار".. فأنا اتصلت بأمين التنظيم اللي هو وليد ضياء الدين وكلمت يوسف خطاب وكلمت عضو مجلس الشعب وكلمت أمناء الأقسام التابعين لي بالجيزة وكلهم أبدوا استعدادهم يجيبوا ناسهم لميدان مصطفي محمود.
ويوم 2 فبراير فعلاً قابلت أمناء شباب من الحزب وتوجهنا بمسيرة حوالي 3 آلاف من عند كلية التجارة جامعة القاهرة وكان فيه بعض الاحتكاكات من المناهضين لمسيرتنا فقلنا سلمية ومشينا علي طول حتي وصلنا ميدان مصطفي محمود حوالي الساعة الواحدة والنصف ظهراً وأنا كنت مدي تعليماتي محدش يشيل صور الرئيس خالص وهناك في ميدان مصطفي محمود لقينا العدد ضخماً جداً قد يصل إلي مائة ألف شخص وكان في الميدان هناك فنانون وفنانات من المشاهير ولاعبو الكرة وقيادات مشهورة مثل مرتضي منصور وآخرون قساوسة وشيوخ وكان التليفزيون يصور أجزاء من الميدان واحنا في الميدان جاءت قافلة من الكريتات والخيول والجمال وبعدين قلت أصلي العصر ملقتش هذه القافلة ولم أشاهد أي تحريض.
لكن اللي حصل في ميدان التحرير أنا لم أعلم إلا بعد تركي ميدان مصطفي محمود في الساعة الخامسة والنصف مساءً وذهابي لمنزلي وفوجئت بعدم وجود ابني اللي عرفت انه في الميدان ورجع الساعة التاسعة البيت.
س: ما دورك تحديداً بالحزب الوطني؟
ج: أنا أمين الحزب الوطني لمحافظة الجيزة.
س: من أول من دعا لمسيرة جامع مصطفي محمود 2 فبراير الماضي؟
ج: أول حاجة الاتصال التليفوني من ماجد الشربيني ثاني حاجة أن الرسالة اللي جت أظهرت أن هناك فيه اتجاهاً لميدان مصطفي محمود.
س: ما علاقتك بعبدالناصر الجابري؟
ج: هو عضو مجلس الشعب عن دائرة الهرم وأنا أمين الحزب اللي في دائرة الهرم اللي فيها عبدالناصر الجابري.
س: ما الذي طلبه منك تحديداً ماجد الشربيني عندما اتصل بك؟
ج: طلب مني تنظيم مسيرة لميدان مصطفي محمود.
س: ما قولك فيما قرره سالف الذكر من أنك أنت الذي قررت ذلك؟
ج: لا ده ما حصلش هو اللي طلب مني.
س: ما قولك فيما قرره اللواء فؤاد علام بالتحقيقات من أن ما حدث بميدان التحرير يوم الثاني من فبراير بترتيب من صفوت الشريف وما يتبعه من أمناء وأعضاء مجلسي الشعب والشوري بالحزب الوطني؟
ج: بالنسبة لي أنا ما أعرفش أن هناك أي ترتيب بأي شكل وأنا عايز أقول اني مش كلي ثقة في صفوت الشريف أصلاً.
س: ما قولك فيما قرره مازن مصطفي بالتحقيقات من أن صفوت الشريف وأمناء الحزب الوطني تزعموا تجميع أكبر عدد ممكن من كافة أنحاء القاهرة للاتجاه لميدان التحرير لفض الميدان ولو بالقوة والعنف؟
ج: أنا معرفش اللي اسمه مازن ده خالص.
س: ما قولك فيما أسفرت عنه التحقيقات من أن ما حدث في ميدان التحرير يوم الثاني من فبراير كان مدبراً ومنظماً عن طريق قيادات الحزب؟
ج: لا يمكن أن يحدث هذا الموضوع بشكل تنظيمي ولكن يحدث باتصال شخصي ممن لهم القدرة علي عمل ذلك.
س: ما تعليلك لتواجد عبدالناصر الجابري ويوسف خطاب بميدان التحرير والمشاركة فيما قامت به حافلة الخيول والجمال؟
ج: أنا قلت قبل كده إن فيه ثلاثة احتمالات الأول أن جزءاً من مجموعة الخيول والجمال توجه لميدان التحرير متصوراً بأنه يقوم بفض مظاهرة والاحتمال الثاني هو أن يكون عبدالناصر الجابري اعتقد لوحده نفس الاعتقاد ذلك والاعتقاد الثالث أن حد يكون أعطي له تعليمات.
س: في حالة الفرض الثالث من تعتقد أنه أصدر تعليمات لعبدالناصر الجابري ويوسف خطاب بعمل ذلك؟
ج: لابد أن يكون شخصاً له تأثير عليه.. أنا ليس لي كلمة علي السادة النواب.
س: ما تعليلك لاستمرار حالة البلطجة من قذف حجارة واستخدام آلات وأسلحة بيضاء ثم ذخيرة وخرطوش يوم الثاني من فبراير وحتي صباح يوم الثالث.
ج: أعتقد أن هناك تحريضاً واضحاً من أعضاء مجلس وبعضهم بالقاهرة وليس بالجيزة لأن هذه النوعية من الهجمات ليست من سمات الجيزة.
س: هل من سمات الجيزة الخيول والجمال والأسلحة البيضاء؟
ج: لم تبن هناك أسلحة بيضاء والجمال من سمات نزلة السمان وأنا مكنش لي علاقة بهم.
س: ما قولك فيما أسفرت عنه التحقيقات من خروج بلطجية بتعليمات من أعضاء الحزب الوطني وأعضاء من مجلسي الشعب والشوري السابقين من جهات مختلفة مثل الساحل والنهضة والسلام والسيدة زينب وبولاق وشبرا الخيمة كلهم في ذات التوقيت حتي حدث الهجوم علي ثوار التحرير من ظهر يوم الثاني من فبراير حتي صباح يوم الثالث منه؟
ج: أنا لم يحدث أي اتصال بي ولم أعلم بأي شكل مباشر أو غير مباشر بتدبير أي شيء من هذا الشكل أو حتي الجمال والخيول ولم أعلم بما حدث إلا من خلال التليفزيون ومن ابني لما رجع من ميدان التحرير ولو كنت أعرف كنت قلت لابني مايروحش الميدان.
س: ما قولك فيما جاء بتقرير لجنة تقصي الحقائق من تنظيم وإدارة ما حدث يوم الثاني من فبراير من قبل الحزب الوطني وأعضائه؟
ج: محصلش وأنا ما اعرفش حاجة عن الموضوع ده.
س: ما قولك فيما جاء بتقرير لجنة حقوق الإنسان؟
ج: محصلش وأناما أعرفش حاجة عن الموضوع ده.
س: ما الغرض والهدف من تواجدك بميدان مصطفي محمود من الواحدة والنصف ظهراً وحتي الخامسة والنصف ظهراً؟
ج: هي كانت وقفة سلمية لدعم استقرار الدولة لعدم وجود فوضي أو خراب.

2 comments:

وظائف السعودية said...

مدونة ممتازة يارب احفظ مصر من كل شر ومن كل ظالم ومن كل فاسد ...

وظائف الخالية said...

مقال رائع الله ما انصرنا واحفظنا ...