Tuesday, May 17, 2011

معاريف: إسرائيل تنتظر خطاب "اعتذار مبارك" للمصريين

الرئيس المصرى السابق حسنى مبارك

كتب محمود محيى
كشفت صحيفة، معاريف، الإسرائيلية أن أوساطًا سياسية إسرائيلية رفيعة بتل أبيب تنتظر خطاب الاعتذار وطلب العفو للرئيس السابق، حسنى مبارك، للمصريين الذى سيلقيه خلال ساعات، حيث من المتوقع أن يوجه الرئيس المخلوع نداء إلى الشعب لقبول اعتذاره وأنه سيعيد ممتلكاته التى جمعها خلال فترة حكمه للدولة مرة أخرى.

وأشارت معاريف إلى أنه من المتوقع أيضًا أن يلهب خطاب مبارك المرتقب مشاعر المئات من مؤيديه حينما يطلب العفو عنه من الشعب.

وقالت الصحيفة إن هناك مسئولين وشخصيات عربية رفيعة من بينهم ملوك وأمراء تدخلوا خلال الأيام الماضية للحيلولة دون حبس مبارك، وأن عرض مبارك باسترجاع ممتلكاته وممتلكات أسرته للدولة عن طريق المجلس الأعلى للقوات المسلحة، الذى يدير شئون الدولة منذ الإطاحة به فى 11 فبراير الماضى مرة أخرى، قد تكون فكرة طرحها عليه أحد الملوك العرب للهروب من السجن.

ولفتت معاريف إلى أن اعتذار الرئيس السابق للرأى العام المصرى، سيشمل ندمه عن ارتكابه لأى سلوك غير طبيعى حدث من جانبه، خلال فترة حكمه لاعتماده على معلومات خاطئة من قبل مستشاريه.

الجدير بالذكر أنه تم إصدار قرار من النائب العام المصرى بحبس مبارك على ذمة التحقيقات فى قضايا فساد وتضخم غير شرعى لثروته وإهدار أموال الدولة، وإصدار أوامر لقوات الأمن بإطلاق النار على المتظاهرين الذين طالبوا باستقالته فى أواخر شهر يناير الماضى، وأنه خلال التحقيق معه عانى مبارك بأزمة قلبية ونقل إلى مستشفى شرم الشيخ الدولى، وقال أطباؤه، مساء أمس، إن حالته قد تحسنت، ولكن لا يزال من غير المعلوم ميعاد نقله إلى القاهرة
.

No comments: