Wednesday, August 18, 2010

من الحاكم بأمر الله إلى فؤاد حداد: المسحراتي طقس رمضاني مصري له جذور عباسية فاطمية مملوكية

كتب: نبيل شرف الدين : صحيفة الأزمة

ظهر المسحراتي للمرة الأولى في العصر العباسي، ويعتبر والي مصر عتبة بن إسحاق أول من طاف شوارع القاهرة ليلاً في رمضان لإيقاظ أهلها إلى تناول طعام السحور عام 238هـ وكان يتحمل مشقة السير من مدينة العسكر إلى الفسطاط مناديا الناس "عباد الله تسحروا فإن في السحور بركة". وفي العصر الفاطمي أصدر الحاكم بأمر الله الفاطمي أمرًا بأن ينام الناس مبكرين بعد صلاة التراويح وكان جنود الحاكم يمرون على البيوت يدقون الأبواب ليوقظوا النائمين للسحور، ومع مرور الأيام عين أولو الأمر رجلاً للقيام بمهمة المسحراتي كان ينادي: يا أهل الله قوموا تسحروا ويدق على أبواب البيوت بعصا كان يحملها في يده تطورت مع الأيام إلى طبلة يدق عليها دقات منظمة.. شعر القوما وقد عرف العصر العباسي التغني بشعر القوما للتسحر وهو شعر شعبي له وزنان مختلفان الأول مركب من أربعة أقفال ثلاثة متوازية في الوزن والقافية والرابع أطول منها وزنًا وهو مهمل بغير قافية.. وغلب عليه اسم القوما من قول بعض المغنين لبعض "نياما قوما.. قوما للسحور أو قوما لتسحر قوما.. واخترع هذا الشعر بغدادي يدعى أبو نقطة للخليفة الناصر لدين الله العباسي

No comments: