Friday, July 23, 2010

اسرائيل تهدد باعتراض طريق سفينتي مساعدات تستعدان للابحار لغزة


عمال مصر : وكالات

حذرت اسرائيل الامم المتحدة من أنها لن تسمح بمرور سفينتين تستعدان للابحار من لبنان لنقل مساعدات الى قطاع غزة المحاصر.

وقالت جابريلا شاليف سفيرة اسرائيل في الامم المتحدة أمس (الخميس) في خطاب لبان جي مون الامين العام للمنظمة الدولية، وجوي أوجوا سفيرة نيجيريا، التي تتولى حاليا رئاسة مجلس الامن "النية المعلنة لهاتين السفينتين هي خرق الحصار البحري المفروض على غزة."

وخففت اسرائيل مؤخرا حصارها على قطاع غزة بعد انتقادات دولية شديدة لعملية شنتها قوات كوماندوس اسرائيلية يوم 31 مايو أيار على قافلة مساعدات مما أسفر عن مقتل تسعة نشطاء أتراك كانوا يناصرون الفلسطينيين.

وتسمح اسرائيل بدخول المزيد من الغذاء والمساعدات الاخرى الى غزة عن طريق المعابر البرية لكنها لا تزال تفرض حصارا بحريا على القطاع.

وتسيطر حركة المقاومة الاسلامية (حماس) على القطاع منذ عام 2007 .

وقالت شاليف "تحتفظ اسرائيل بحقها بموجب القانون الدولي باستخدام كل الوسائل الضرورية لمنع هاتين السفينتين من خرق الحصار سالف الذكر.

"كما أنه لا يمكن استبعاد أن تكون هاتان السفينتان تحملان أسلحة أو أفرادا لديهم نوايا استفزازية أو تصادمية."

وحث مسؤولون في الامم المتحدة الدول على عدم محاولة خرق الحصار البحري الاسرائيلي كما حثوا كل الاطراف على ضبط النفس.

وقال لين باسكوي نائب الامين العام للامم المتحدة للشؤون السياسية أمام مجلس الامن يوم الاربعاء ان "مثل هذه القوافل غير مفيدة لحل المشاكل الاقتصادية الاساسية في غزة كما أنها تحمل امكانية للتصعيد لا حاجة لها."

وأوضحت شاليف أن المساعدات يمكن نقلها الى غزة عن طريق البر وذكرت أن من يرسلون السفن الى القطاع لا يفعلون ذلك لنقل المساعدات للفلسطينيين وانما "لاثارة مواجهة وزيادة التوتر في منطقتنا."

No comments: