Wednesday, June 16, 2010

قراءة مهنية في تقرير الطب الشرعي الصادر بشأن إصايات خالد سعيد


كتب : مركز النديم

قبل التوجه الى مدافن أسرة خالد سعيد، اليوم الأربعاء، الموافق 16 يونيو 2010، لاستخراج جسده واعادة تشريحه بناء على طلب الاسرة وموافقة النائب العام، تقدم الاستاذ محمود عفيفي المحامي بالمذكرة التالية الى كبير الأطباء الشرعيين بشأن ما صدر عن الطب الشرعي حتى الآن من تفسير للاصابات:
  • لم يوضح التقرير لون الدم، والواضح من الصورة ان اللون أحمر وليس غامقا كما هو متعارف عليه في الاسفكسيا
  • لم يوضح التقرير مدى سيولة الدم وقدرها، حيث معروف ان سيولة الدم تزيد في حالات الأسفكسيا
  • لم يوضح التقرير مدى شدة الزرقة الرمية في الجسم ومدى وضوحها وما اذا كان هناك زرقة في الوجه عموما أو بروز في العينين كما هو الحال في الاسفكسيا.
  • لم يوضح التقرير حالة الدم في القلب في البطين الأيمن والأذين الايمن والنصف الأيسر منه، وهل به دم أم كان خاليا منه، وكذا الأوردة الغليظة ومقدار الدم بها وهل كانت الشعب الهوائية مليئة بالزبد الرغوي من عدمه.
  • لم يوضح التقرير حالة اللسان وهل كان بارزا من عدمه.
  • لم يوضح التقرير كنه السحجات الموجودة بالشفاه، وهل هي سحجات ظفرية من عدمه، خاصة أن هناك زرقة بالشفتين، ووجود سحجات ظفرية الى جوار الفم والأنف، الأمر الذي يشير الى وجود نوع آخر من أنواع الأسفكسيا غير الذي انتهى اليه التقرير.
  • لم يتضح من التقرير ما اذا كانت اللفافة التي وجدت بمنطقة البلعوم الحنجري بجثة المتوفي الى رحمة مولاه بها حواف من عدمه، وكذا لم يوضح التقرير أماكن اغلاق تلك اللفافة ولا كيفيته، ومن ثم يتعذر علينا الجزم بأن ابتلاع تلك اللفافة لم يتسبب في أي آثار اصابية بمنطقة البلعوم الحنجري، خاصة ان هناك الامارات التي تشير الى وجود نوع آخر من الأسفكسيا. كذلك، ورغم كبر حجم اللفافة، لم يوضح التقرير مقدار ضغط هذه اللفافة على الغضاريف الحنجرية، وهل أثر ذلك الضغط عليها وأحدث بها اصابات من عدمه، حيث كل ما ذكر ان الغضاريف الحنجرية سليمة بالرغم من كبر حجم اللفافة (2.5 سم في 7.5 سم)، بالاضافة الى ان اللفافة لم تعاد الى النيابة لتحريزها، أو حتى للتعرف علي شكلها من خلال مناظرتها، وذلك حيث قرر الطيب الشرعي انه حرز اللفافة بمعرفته وارسلها الى المعامل.
  • نريد من معاليكم توضيح مدى امكانية ادخال هذه اللفافة عنوة الى فم المجني عليه واستقرارها في المكان الذي اشار اليه التقرير سواء حال الحياة أو بعد مفارقتها
  • قرر الطبيب الشرعي ان مجري عملية التشريح لم تشمل الفم ورغم ذلك واضح من الصورة، سواء كانت قبل التشريح أو بعده، فقد الجثة لسنتين على الأقل من الفك العلوي في الجانب الأيمن. لذا نرجو توضيح الأمر. و اذا كانت الأسنان غير موجودة، برجاء توضيح ما اذا كانت الجذور موجودة من عدمه، وهل كان فقدها حيويا أو غير حيوي.
  • بيان حال الجمجمة وكذا ملاحظة خياطة الرأس، سواء كانت من الخلف أم من الأمام، وكذلا ملاحظة خياطة العنق، ونرجو توضيح حالة المخ، وما اذا كانت عليه نقط نمشية من عدمه، وكذا حالة سحايا المخ.
  • بيان كم من الوقت كان المتوفي الى رحمة مولاه يستطيع ان يظل على قيد الحياة في حالة صدق رواية المخبرين والضباط ورجال الاسعاف رغم انسداد القصبة الهوائية له بفعل اللفافة حتى نستطيع أن نصدق روايتهم، فإن المجني عليه ظل على قيد الحياة طيلة فترة انتظار سيارة الاسعاف وهي حوالي نصف ساعة ثم نقله الى سيارة الاسعاف،
  • وكذا بيان ما اذا كان سوف يقبل أن يوضع على جهاز الأوكسجين من عدمه، وهل كان هذا الكسجين سوف يمر خلال القصبة الهوائية من عدمه رغم انسدادها بفعل اللفافة على حد زعمهم

No comments: