Sunday, May 2, 2010

العاملون في موقع( إسلام أون لاين) يقررون نقل اعتصامهم لمقر السفارة القطرية

خاص الأزمة
قرر العاملون في موقع (إسلام أون لاين) الخروج باعتصامهم من داخل مبنى شركة (ميديا نترناشيونال) بمحافظة السادس من أكتوبر ،إلى مقر السفارة القطرية بالقاهرة.وذلك في ضوء التطورات الأخيرة والتي كان من أبرزها امتناع الإدارة القطرية عن صرف رواتب العاملين عن شهر إبريل المنصرف، وكذلك تجميد صرف مستحقات المستقيلين منهم،
على خلاف الاتفاق الذي تم التوصل إليه نهاية شهر مارس الماضي.وهدد العاملون بالإعلان عن أسماء المسئولين الحقيقيين عن الأزمة الحالية ،والتي كانت ذروتها منتصف شهر مارس مع اختطاف الموقع الشهير (إسلام أون لاين) والقضاء على خطابه الوسطي، ودوره في خدمة قضايا الأمة.وفي بيان لهم (الأحد) أكد العاملون أن إنهاء اعتصامهم الذي بدأ في 15 مارس الماضي مرتبط بتنفيذ الاتفاق الذي تم بين العاملين ومحامي الإدارة القطرية تحت رعاية وزيرة القوى العاملة السيدة عائشة عبد الهادي، منددين باستمرار حرمانهم من حقهم في ممارسة عملهم الصحفي، لليوم ال 50 على التوالي.
وكان العاملون قد طالبوا الإدارة القطرية ووزارة القوى العاملة في بيان سابق أصدروه بمناسبة عيد العمال، بتمكينهم من مواصلة العمل في تحديث موقع( إسلام اون لاين)، و صرف رواتب شهر إبريل، وكذلك مستحقات الراغبين في الاستقالة منهم بحد أقصى الأثنين 3 مايو 2010، وإلا فأنهم سينقلون اعتصامهم إلى خارج مبنى الشركة، وتحديدًا أمام مقر السفارة القطرية بالقاهرة في اليوم التالي.وأعرب العاملون المعتصمون عن شكوكهم من التعامل مع مديرية القوى العاملة بـ 6 أكتوبر التي أتهموها بالتواطؤ مع محامي الإدارة القطرية محمد عبد الكريم ،والذي يقوم بالترويج لإدعاءات كاذبة واختلاق معلومات تجافي الحقيقة.كما أعربوا عن خيبة أملهم من ممارسات السيدة نفيسة حسنين محمود مديرة مديرية القوى العاملة ب 6 أكتوبر، بعد إصدارها بيانا تطالب فيه العاملين في (إسلام أون لاين )بفض اعتصامهم لتتمكن الإدارة القطرية من متابعة العمل، وتهددهم من ان عدم تنفيذ ذلك يعد "امتناعا عن العمل.وكان العاملون قد أصدروا بيانا وصفوا فيه بيان القوى العاملة بالـ(مخيب للتوقعات)، خاصة بعد اجتماع ممثلى القوى العاملة بوكيل الإدارة القطرية وبدون وجود الممثل القانوني لهم المحامي ياسر فتحي.وانتقدوا تجاهل بيان القوى العاملة لمستحقات العاملين التى تم وقفها من قبل محامى الإدارة القطرية بحجة عدم اكتمال الأوراق، وتجاهله أيضا لحقوق العاملين فى صرف رواتب شهر إبريل

No comments: