Sunday, May 9, 2010

عمال أمونسيتو يعاودون الاعتصام بعد انتصار تحسين الأراضي.. والنوبارية يهددون بالتصعيد



image


صورة للمحتجين على رصيف مجلس الشعب خاص مدونة عمال مصر

كتب : كريم البحيرى

وسط حالة من الفرحة احتلت أروقة شارع الأضرابات - مجلس الشعب - انهى صباح اليوم عمال جهاز تحسين الأراضي -2000 عامل- اعتصامهم فور ان حققوا مطالبهم بعد 40 يوما من الاعتصام وأجبروا الحكومة على إبرام عقود شاملة معهم مفتوحة المدة اعتبارًا من أول يوليو القادم، ورفع رواتبهم بنسبة 200% مع صرف جميع المستحقات في البدلات.

وأكد العمال أنهم بعد هذا الانتصار يفكرون الآن إنشاء نقابة تحميهم وتدافع عنهم.

يذكر أن الاتفاق الذي أبرم بين العمال والحكومة ينص على رفع رواتب المؤهلات العليا إلى 380 جنيها والمؤهلات المتوسطة وفوق المتوسطة إلى 320 جنيها، بعدما كانوا يتقاضون 100 جنيه شهريا.

كان عمال تحسين الأراضي قد كتبوا لافتات نقش عليها "مرابطون حتى نأخذ حقوقنا، نعمل منذ 20 عاما بلا تأمين صحي وبلا حوافز وبدون مكافآت"، أين وعود الحزب الوطني في تبني العمالة المؤقتة، وهتفوا: مش هنروح مش هنخاف مش لاقين العيش الحاف.. اشهد اشهد يا رصيف علي اللي عمله فينا نظيف، يا نواب تحت القبة شيلو الظلم عنا، .يا أباظة شوف لنا حل التثبيت هو الحل، يا سرور فين نوابك مش ماشين من قدامك، مش ماشين مش ماشين.. أحنا هنا ميتين، عاوزين حقوقنا من إللى سارقنا.

يذكر أن موظفي جهاز تحسين الأراضي تابع لوزارة الزراعة وهم موزعين على ما يقرب من 25 محافظة، منهم إداريين وفنيين، وميكانيكية وسائقي جرارات ولودرات وغيرها من المعدات المستخدمة في خدمة وتحسين الأرض الزراعية، وكان العمال المؤقتين يتقاضون أجرا لا يزيد على 100 جنيها شهريا.

وعلى جانب آخر، يواصل عمال أمونسيتو والمعدات التليفونية والنوبارية اعتصامهم انتظارا لما ستسفر عنه اجتماعات لجنة القوى العاملة في مجلس الشعب اليوم وغدا.

يقول عصام عبد الحميد نقابي بأمونسيتو والذين عادوا مجددا إلى الاعتصام أمس أمام مجلس الشورى: الحكومة خدعتنا بعد أن اتفقت معنا منذ شهرين على صرف مكافأة لكل عامل تقدر بـ3 شهور على الأجر الشامل عن كل عام خدمة، ولم تلتزم بالتنفيذ، بل ولم تصرف المرتبات الشهرية . ويضيف عدنا ولن نتزحزح من أماكننا إلا بعد أن نستلم الفلوس، فلن ننخدع مرة أخرى بوعود زائفة مشيرا إلى أن هناك محاولات جرت لخفض المبلغ المتفق عليه للتسوية من قبل سعيد الجوهري رئيس النقابة العامة للغزل والنسيج .

من جانبه أكد مجدي مدني النقابي بشركة المصبغة التابعة لأمونسيتو أن العملاء بعد أن علموا بقرار تصفية الشركة بدؤوا يسحبوا الطلبيات من الشركة وأضاف مدني "العمال استدانوا على خلفية إنهم سيتقاضون مكافآت كبيرة ولكن الحكومة صدمتنا بعدم تنفيذ اتفاقها المبرم معنا . وأشار إلى إن 1700 عامل هم قوة الشركتين سيحتشدون غدا الاثنين أثناء مناقشة لجنة القوى العاملة في البرلمان لقضيتهم.

على الجانب الأخر أكد عمال شركة النوبارية المعتصمين أنهم ينتظرون اجتماع لجنة القوى العاملة بمجلس الشعب وما ستسفر عنه من نتائج , وهددوا بعملية تصعيد في حالة عدم تنفيذ مطالبهم.

يقول حمزة محمد العبد: "لا نعرف لماذا تتركنا الحكومة هكذا ننام في الشارع ولا يتم حل مشكلتنا, ونطالب بتعيين مفوض للشركة وإعادة فتحها وصرف مرتبتنا المتأخرة, وأكد حمزة أن العمال الآن يعدون لعملية تصعيد في حالة عدم حل مشكلتهم.

No comments: