Sunday, May 9, 2010

تأجيل محاكمة المدون أحمد دومة إلى السبت القادم

دومة يرفع علامات النصر

دومة يهتف بسقوط مبارك

نشطاء يرددون الهتاف خلف دومة اثناء خروجه

كتب : كريم البحيري

قررت محكمة جنح قصر النيل امس السبت برئاسة المستشار خالد الشناوي تأجيل محاكمة المدون أحمد سعد دومة المنسق الأعلامى للجنة الدفاع عن سجناء الرأى والمدون المعروف لجلسة السبت القادم الموافق 15 مايو في ختام أولى جلسات المحاكمة العاجلة التي قدم إليها لاتهامه بالاعتداء على قوات الأمن وإصابة ضابطي شرطة أثناء تأدية عملهما وإتلاف الممتلكات والتجمهر خلال إحدى الوقفات الاحتجاجية.

ونفى دومة كافة الاتهامات المنسوبة إليه مؤكدا انه كان متوجها لشراء بعض المستلزمات الخاصة بأجهزة الكمبيوتر فوجد الأمن يعتدى على متظاهرين أمام عمر مكرم وفوجىء بعملية القبض عليه , فيما طالب دفاعه من المحكمة منحهم أجلا للاطلاع على التحقيقات وأوراق القضية، وإخلاء سبيل المتهم بأي ضمان تراه المحكمة،خوفا من أن يتم تعذيبة داخل السجن بسبب وجود خصومه بينه وبين الضابطى مقدمى البلاغ , غير أن المحكمة رفضت الطلب باعتبار أن القضية لا زالت في بدايتها،وقررت التأجيل مع استمرار حبسه.

كانت نيابة وسط القاهرة قد قررت الخميس الماضي إحالة دومة إلى محاكمة عاجلة بعد تقدم ضابطي الشرطة ببلاغ ضد الناشط اتهماه فيه بالتعدي عليهما وأنه أحدث بهما إصابات أثناء تأمينهما وقفة احتجاجية، يوم الاثنين الماضي 3 مايو، كما اتهماه بإتلاف ممتلكات خاصة بجهاز الشرطة، بالإضافة إلى ارتكابه واقعة التجمهر، وشاهدت النيابة تسجيل فيديو يثبت ارتكاب المتهم الاعتداءات، وقررت إحالته إلى محاكمة عاجلة
من جانبهم تظاهر عدد من الشباب صباح عقد الجلسة ورددوا هتافات تطالب بحرية مصر وحرية أبو دومة , غير أن هتافاتهم أرتفعت فور خروج أبو دومة الذى أشار بعلامات النصر وهو يردد " يسقط يسقط حسنى مبارك " والجميع يردد هتافاته .
وبحسب تصريحات نقلها موقع اليوم السابع لاحمد دومة اكد فيها
أنه تعرض إلى شتى أنواع التعذيب والتعدى عليه بالضرب داخل محبسه، بالإضافة إلى التهديد بتلفيق عدد من التهم إليه من قبل رجال الشرطة، ليعود المتهم بعد ذلك إلى محبسه داخل المحكمة ويتم اصطحابه من قبل قيادات مديرية أمن القاهرة إلى عربة الترحيلات التى خصصت له بمفرده، فخرج المتهم رافعا علامة النصر

1 comment:

دندنة قيثارة الوجد said...

حسبي الله ونعم الوكيل .. ربنا يفرج همه وهم كل مظلوم آمين