Sunday, October 11, 2009

محمد السيد سعيد في ذمة الله


توفى مساء أمس السبت الدكتور محمد السيد سعيد الكاتب الصحفى ومؤسس جريدة البديل عن عمر يناهز 59 عاما، بعد صراع مع مرض السرطان،

تلقى على إثره العلاج لمدة أشهر فى باريس على نفقة الحكومة الفرنسية، وبعد عودته للقاهرة نقل إلى مستشفى دارالفؤاد، وسيدفن الفقيد فى مسقط رأسه عصر اليوم الاحد بمسجد العباسي بمدينة بور سعيد.

محمد السيد سعيد كاتب ومحلل سياسي مصري و نائب رئيس مركز الدراسات السياسية والاستراتيجية بالأهرام ولد في بورسعيد في 28 يونيو 1950.

درس في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية وشارك في مظاهرات الطلاب في 1968، وتخرج سنة 1973 فأدى الخدمة العسكرية وشارك في حرب 1973 وبعد أن أتم خدمته العسكرية في 1975 التحق بمركز الأهرام للدرسات الاستراتيجية.

اعتقل لمدة شهر سنة 1989 بسبب توقيعه على بيان حقوقي يدين اقتحام قوات الأمن مصنع الحديد والصلب وإطلاق النار على العاملين فيه. يوصف السعيد عادة بأنه يساري الفكر، إلا أنه يصف نفسه بأنه "ليبرالي بين اليساريين، ويساري بين الليبراليين".

شغل منصب رئيس تحرير صحيفة البديل منذ صدورها في 2007 إلى أن استقال منه في أكتوبر 2008.

والدكتور محمد السيد سعيد واحد من أبرز المفكرين اليساريين فى مصر الذين ينتمون لجيل السبعينيات وصاحب مدرسة فكرية تربى فيها الكثير من الباحثين، عمل مستشارا أكاديميا لمركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، وانضم لحركة كفاية منذ بداية تأسيسها فى عام 2004

No comments: