Wednesday, May 6, 2009

بلاغات للنائب العام تتهم الشرطة بالتحرش بفتيات «كفاية» و«٦ أبريل» أثناء وقفة الغاز

كتب أحمد شلبى وفاروق الجمل

محمود

قدم عدد من أعضاء حركتى «٦ أبريل» و«المصرية من أجل التغيير.. كفاية» بلاغات أمس، إلى المستشار عبدالمجيد محمود، النائب العام، اتهموا فيها الشرطة بالتعدى عليهم بالضرب، والتحرش بعدد من الفتيات، أثناء تنظيمهم وقفة احتجاجية على سلم مبنى مجلس الدولة، أمس الأول، أثناء محاولتهم تنظيم وقفة احتجاجية، بالتزامن مع نظر المحكمة الإدارية العليا طعن الحكومة على حكم منع تصدير الغاز، واحتجاز عدد منهم داخل سيارات الشرطة.

قال عدد من أعضاء الحركتين إن قوات الأمن أطلقت سراح ٢٠ منهم، بعد ساعات من احتجازهم داخل عربات الترحيل، متهمين أفراد قوات الأمن بالاعتداء عليهم بالضرب بالعصى،

وأشاروا إلى أن أفراد الأمن ارتدوا ملابس مدنيين وجلسوا على سلم المجلس لمنع أعضاء الحركة من تنظيم الوقفة الاحتجاجية. وأكدوا أنهم فوجئوا بأن هؤلاء الأفراد التابعين للشرطة يعتدون على الفتيات.

واستشهد أصحاب البلاغات بتسجيل فيديو أذاعه برنامج «العاشرة مساءً» على قناة دريم الفضائية، أمس الأول، وظهر فيه رجال الشرطة يعتدون بالضرب بالأيدى على الشباب والفتيات.

وقدمت سهام شوادة، إحدى الناشطات وصحفية بالاهالى بلاغاً منفصلاً إلى النائب العام تتهم فيه قوات الأمن بالتعدى عليها بالضرب، والتحرش بها.

وتم عرض «شوادة» على النيابة صباح أمس، وإحالتها إلى الطب الشرعى لبيان ما بها من إصابات. وهدد عدد من شباب حركة «٦ أبريل» و«كفاية» و«شباب من أجل التغيير» بتنظيم وقفة احتجاجية خلال الأيام المقبلة، للرد على واقعة التحرش بـ«شهوادة».

ونفى مصدر أمنى تعدى أفراد الشرطة على الناشطين. وقال: «حاولنا فقط حفظ النظام

No comments: