Friday, April 3, 2009

امن الدول فى المحلة تبدأ فى مراقبة النشطاء

بدأ جهاز امن الدولة فى المحلة الكبرى فى مراقبة جميع نشطاء المدينة وبدأ قرار المراقبة بمركز افاق اشتراكية حيث قامت سيارة مجهولة اول امس بالذهاب لمقر المركز وسؤال اهالى المنطقة عن مدير المركز حمدى حسين ونشطاء المركز
وعلى الجانب الاخر تلى مراقبة مركز افاق مراقبة جميع المشاركين من الاحزاب فى لجنة التنيسق بين الاحزاب والقوى السياسية فى المحلة وصاحب ذلك محاولات لتفتيت وضرب لجنة التنسيق من قبل عملاء امنيين وهو ما افشلة باقى اعضاء اللجنة حرصا على استمرار اللجنة واداء دورها
هذا وقد صرح قيادات لجنة التنسيق بالمحلة ان ما ورد على لسان احد القيادات الحزبية بجريدة الوفد عدد يوم الاربعاء الماضى غير صحيح وعارى تماما من الصحة حيث قال احد قيادات الاحزاب فى جريدة الوفد ان شباب 6 ابريل هو من وراء اطلاق اسم السادس من ابريل على ميدان الشون وادعى ايضا ان اللجنة التنسيقية ممثلة فقط من الجبهة والتجمع والعمل وهذا غير صحيح حيث ان اللجنة ممثل فيها اكثر من تسع قوى حزبية وسياسية منها الاخوان واليسار والشيوعيين والناصريين والعمل
وادعى ايضا ان احتفلات الاحزاب ستكون فقط بحزب التجميع فى حين ان الفاعليات والمكونة من تكريم ومعرض صور ومؤتمرات ستبدأ منذ السادس من ابريل بجميع الاحزاب عدا الوفد الذى بعد ان وافق عاد وتراجع عن استقبال المؤتمر الجماهير بدون ابداء اى اسباب " تدخلات امنية "
يذكر ان اول فاعليات الاحتفالات ستكون بمقر الحزب الناصرى بالمحلة وتضمن معرض صور لما حدث فى 6 ابريل وامسية شعرية خاصة بشهداء المحلة يحضرها الشاعر الكبير سمير عبد الباقى وعدد كبير من الشعراء بالاضافة الى تكريم هيئة الدفاع عن معتقلى المحلة
اما بخصوص اطلاق اسم السادس من ابريل فتؤكد مدونة عمال مصر ان اصحاب اطلاق الاسم واصحاب المبادرة هى لجنة التنسيق بين الاحزاب والقوى السياسية
مدونة عمال مصر تتقدم برسالة الى جهاز امن الدولة وهى
مهما رقبتمونا او ارهبتمونا فلن نكترث لهراءكم وسنظل نردد يسقط يسقط الاستبداد

لقراءة المزيد عن رأى النشطاء فى مراقبة النشطاء بمركز افاق تابع مدونة رامز عباس
الناشط العمالي والصحفي بجريدة صوت الأمة /كريم البحيري
فقد علق ساخراً كعادته علي ما حدث أمس
قائلا:هذا هو عبط حكومي وخلل داخل أجهزة أمن الدولة
التي أصبحت تشعر بالخوف من أقل شيء وإن دل هذا علي شيء فأنما
يدل علي إن نظام مبارك نظام هش ولا يصلح لحكم هذا البلد
وأتمني أن أقول لظباط أمن الدولة
ان قمع النشطاء لن يغير من رفضنا لنظام مبارك البوليسي القمعي
وأما ما حدث امس من تتبع لنشطاء مركز أفاق إشتراكية
ومحاولة إرهابهم فهي محاولة فاشلة ولن ترهبنا
بل سنظل نردد يسقط يسقط الإستبداد
الموضوع على مدونة رامز عباس على اللنك التالى

http://ramezabas.blogspot.com/2009/04/blog-post.html



1 comment:

esraa said...

ازيك ياكريم؟
ايه الأخبار النهارده في المحله؟