Wednesday, March 4, 2009

400 عامل في «معدات الغزل» بحلوان يضربون عن العمل احتجاجاً علي وقف الترقيات وخفض الحوافز

إدارة الشركة تنقل 25 عاملاً للأمن.. وعضو يتهم الأمن بالتواطؤ مع المعتدين علي أرض الشركة لعدم تنفيذ قرار المحامي العام بإعادة الوضع إلي ما كان عليه
كتب: حسين المصري
أضرب عمال شركة معدات الغزل في حلوان البالغ عددهم 400 عامل عن العمل أمس، وافترشوا أرض الشركة مطالبين بضرورة إلغاء قرار وقف الترقيات وما يترتب عليه، وقال العمال إن إدارة الشركة أوقفت ترقياتهم بحجة وجود نزاع علي الأرض المقامة عليها كما قلصت الحوافز المقررة لنا بنسبة 40%.
وذكر العمال أن إدارة الشركة أصدرت أمس قراراً بنقل 25 عاملاً من الشركة للعمل كأفراد أمن، وهو ما يعني تعطل الإنتاج، وبالتالي خفض الحوافز إلي ما يقرب من 80%. وقال محمد إمام، عضو اللجنة النقابية، إن الإضراب جاء احتجاجاً علي سياسات الإدارة التي أدت إلي وقف ترقيات العاملين التي كان من المقرر إنجازها في ديسمبر الماضي، كما أدت هذه السياسات إلي وقف 4 خطوط لإنتاج الورق عن العمل، مما تسبب في تخفيض الإنتاج لأكثر من النصف تقريباً بما يعادل 40 طناً بدلاً من 199 طناً شهرياً، وبناء علي ذلك قرر المهندس فوزي كامل رئيس مجلس إدارة الشركة تخفيض حوافز العمال بنسبة 40%. واتهم كمال عبدالحفيظ عضو مجلس إدارة الشركة أجهزة الأمن بالتواطؤ مع الأشخاص الذين اقتحموا أرض الشركة في ديسمبر الماضي وأخرجوا العمال منها. بعد الامتناع عن تنفيذ قرار المحامي العام لنيابات حلوان والنائب العام الذي يقضي بإعادة الأوضاع في الشركة إلي ما كانت عليه قبل 25 ديسمبر الماضي. وأشار عبدالحفيظ إلي أن المعتدين يخططون حالياً لتغيير معالم الأرض من خلال البناء عليها للتحايل علي قرار المحامي العام الذي أعطي قراراً لأرض فضاء وليس لأرض مبني عليها

No comments: