Thursday, January 22, 2009

محامون أوروبيون يطلبون من محكمة بلجيكية اعتقال ليفني.. و«حماس» تعتقل عشرات «العملاء»

الاحتلال ينسحب من القطاع ويعترف بإطلاق قنابل فسفورية علي الأحياء السكنية ويمنع نشر صور ضباطه
كتب: أحمد زكي عثمان - مصطفي سنجر
ذكرت صحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية أن محامين أوروبيين قدموا التماسا إلي محكمة بلجيكية، مطالبين بإصدار أمر اعتقال بحق وزيرة خارجية إسرائيل تسيبي ليفني، بتهمة ارتكاب جرائم حرب. وأوضحت الصحيفة أن الالتماسات تقدم بها المحامون نيابة عن مواطنين فرنسيين وبلجيك لهم أقارب قتلوا أو أصيبوا أثناء العدوان الإسرائيلي علي غزة.وقال سمير زقوط، الباحث الميداني في مركز الميزان لحقوق الإنسالن في غزة لـ "البديل" إن "إسرائيل أبادت أسراً فلسطينية بكاملها في العدوان "وأضاف أن "إسرائيل حفرت الأرض ودفنت أنقاض المنازل التي قصفتها في هذه الحفر، وهذه المنازل كان بها عشرات الأحياء".وأقر الجيش الإسرائيلي بإطلاق نحو 200 من قذائف الفسفور الأبيض علي غزة سقطت 20 منها علي مناطق سكنية، وبدأ الجيش الإسرائيلي تحقيقا داخليا. وحظر نشر أسماء وصور الضباط الذين شاركوا في الهجوم خوفا من ملاحقتهم في جرائم حرب. وأتم الجيش الإسرائيلي انسحابه من قطاع غزة مساء أمس، وقال الجيش إنه سيظل منتشرا علي حدود القطاع تحسبا "لأي احتمال". وأعلنت الحكومة الفلسطينية المقالة برئاسة إسماعيل هنية استئناف العمل في الوزارات المدنية. وقال إيهاب الغصين المتحدث باسم وزارة الداخلية في حكومة "حماس": اعتقلنا العشرات من العملاء الذين حاولوا ضرب المقاومة"

No comments: