Wednesday, January 28, 2009

حوالى 50 نائب بريطاني يقدمون مذكرة تحث ال بي بي سي على بث نداء إغاثة لسكان غزة


يقدّم اليوم نحو خمسين نائبا بريطانيا مذكرة لمجلس العموم تحث بي بي سي على بث نداء إغاثة لمساعدة سكان غزة. يأتي هذا التحرك في وقت تزيد الضغوط على هيئة الإذاعة البريطانية لتتراجع عن قرارها بعدم بث النداء لاعتبارات تحريرية حيادية

وفي يوم السبت 24 يناير الماضي تظاهر عدة آلاف أمام المبنى الرئيسي لهيئة الإذاعة البريطانية وسط لندن احتجاجا على أسلوب تغطية الهيئة للحرب على غزة الذي اعتبروه متحيزا، وعلى رفض الهيئة بث النداء المذكور.

وقدم توني بن، النائب السابق في مجلس العموم البريطاني، عريضة إلى إدارة بي بي سي بالنيابة عن "ائتلاف أوقفوا الحرب" الذي نظم المظاهرة ـ "تدعو الهيئة إلى التراجع عن قرارها وبث النداء، وإلى التزام تغطية أكثر حيادية للأحداث في غزة

أيضا، ركزت العديد من افتتاحيات الصحف البريطانية على موقف البي بي سي غير المبرر، وتساءلت عن القاعدة التي استندت إليها بي بي سي "لتعتبر أن نداء من أجل أهل غزة منحاز سياسيا."

على ما يبدو أن إدارة القناة تعاملت مع الكارثة الانسانية في القطاع باعتبارها فرضية سياسية وليس حقيقة واقعة ناتجة عن العمليات العسكرية للجيش الاسرائيلي. أيضا، من الملفت للاهتمام اعتبار إدارة البي بي سي أن جمع الأموال لإغاثة الفلسطينيين استعداء لإسرائيل؟

No comments: