Tuesday, December 23, 2008

الاتحاد الدولي للعمال يعلن تضامنه مع نقابة الضرائب العقارية

ويطالب مبارك بإزالة القيود علي إنشاء النقابات
نقابيون يطالبون بالاعتراف بالنقابة الجديدة.. وأمين اتحاد العمال: النقابة مرفوضة من الأساس
كتب: مي شاهين- ليلي نورالدين
حصلت «البديل» علي صورة من خطاب أرسله الاتحاد الدولي للعمال للرئيس محمد حسني مبارك جاء فيه أن الاتحاد الذي يمثل 168 مليون عامل من خلال 311 منظمة تابع لـ 155 دولة ومقاطعة أرسل هذا الخطاب احتجاجاً علي ما سماه بالصعوبات التي لاقاها موظفو مصلحة الضرائب العقارية في محاولاتهم لإنشاء رابطة للدفاع عن حقوقهم.وأشار الخطاب إلي أن موظفي الضرائب الذين يصل عددهم إلي 155 ألف موظف علي مستوي الجمهورية- يواجهون مصاعب في إطار تمثيلهم في النقابة العامة للعاملين في البنوك والتأمينات والأعمال المالية كما يعانون من القيود التي تفرضها التشريعات المصرية علي النقابات المستقلة، ولفت الخطاب إلي أن موظفي الضرائب العقارية تعرضوا للتحرش والمضايقات وغيرها من أشكال الضغوط.. ومع ذلك استطاعت اللجنة العامة للإضراب الحصول علي تأييد واسع من العمال، وحازت قضية انعدام المساواة بين موظفي مأموريات الضرائب العقارية ونظائرهم في مصلحة الضرائب العقارية اهتماماً كبيراً كما نجحت اللجنة العامة للإضراب في تنظيم اعتصام موظفي الضرائب العقارية في شهر ديسمبر من العام الماضي الذي انتهي إلي إجراء مفاوضات مباشرة بينهم ووزارة المالية أسفرت عن تلبية عدد من مطالب الموظفين وهو ما دفع الموظفين لتجديد الثقة في أعضاء اللجنة للاستمرار في المفاوضات مع وزير المالية من ناحية والبدء في العمل علي تأسيس نقابة مستقلة تمثلهم من ناحية أخري. وطالب الخطاب الرئيس مبارك بإزالة كل القيود القانونية المفروضة علي تأسيس النقابات المستقلة في مصر تنفيذاً لتوصيات لجنة الخبراء التابعة لمنظمة العمل الدولية، وآخر تلك التوصيات ورد في تقريرها الأخير في يونيو 2008.كما طالب الخطاب باتخاذ اجراء مناسب يضمن استمرار قيادات موظفي الضرائب العقارية بعملهم دفاعاً عن حقوقهم وعن مصالح زملائهم دون الخوف من أي أضرار تقع عليهم. وتعليقاً علي الخطاب قال كمال أبوعيطة إن حركتنا تستند أولاً لقوة الموظفين وتضامنهم ونحن نرحب بالتأييد الشعبي العالمي الذي يشعرنا بأننا لسنا وحدنا طالما كان هذا التأييد والتضامن تقوم به حركات نقابية وشعبية وليس حكومات.علي صعيد متصل أثار إعلان موظفي الضرائب العقارية أمس الأول، تأسيس نقابتهم العامة المستقلة- جدلاً واسعاً في الأوساط النقابية والعمالية.وقال عبدالرحمن خير، رئيس النقابة العامة للإنتاج الحربي، إن التصنيف النقابي الحالي أصابه الخلل والشيخوخة علي مدار الأعوام الماضية وهو ما يستوجب إنشاء نقابات جديدة منتخبة من العمال أنفسهم.وأضاف خير: إن العمال هم أصل تكوين النقابات ومادام هناك أعضاء أسسوا نقابة كالضرائب العقارية يجب علي الحكومة أن تعترف بها، لأن الدستور يكفل لهم الحق في إنشاء نقابات طبقاً للمادة رقم 56 التي تنص علي أن للمصريين الحق في إنشاء نقاباتهم واتحاداتهم.وقال إبراهيم الأزهري، الأمين العام لاتحاد العمال، إن فكرة إنشاء نقابة عامة للضرائب العقارية مرفوضة من الأساس.ووصف الأزهري مؤسسي نقابة الضرائب العقارية بأنهم ينشدون الشهرة والنفوذ من وراء نقابتهم حتي يستغلوها لاحقاً في أمور شخصية مثل خوض انتخابات محلية أو برلمانية

No comments: