Saturday, January 12, 2008

هل ابراج المحلة مهدد بكارثة ام انه تحدى من المسئولين وتصفية حسابات ؟

صور الابراج الثلاثة
كتب - كريم البحيرى
الحسينى : قرارات الاخلاء غير قانونية وغير مدروسة .. سيحاسب المحافظ على اصداره قرار بالاخلاء الغير قانونى
محمود البارة : قرارات الاخلاء هى مجرد تصفية حسابات ليس اكثر ... محافظ الغربية تهرب من سكان العمارة

شهدت مدينة المحلة الكبرى امس قرار اخلاء لبرجى اللؤلؤة والأمل ووقف البناء فى برج الشونى الموجودين بمنطقة السبع بنات بعد ان قال المسئولين ان هناك خطر على وجود السكان لحين الانتهاء من التقرير الفنى التى تعده اللجنة الفنية المختصة وهذا ما هاجمه سكان العقارين حيث نفوا ان يكون يكون البرجيين مهددين بالانهيار ووصف السكان البرجين بأنهم مفخرة للانشاءات فى المحلة الكبرى
انتقلت مدونة عمال مصر الى مقر البرجيين وكان لها هذا اللقاء
يقول عصمت سعد حامد 50 سنة صاحب مطعم روستو الموجود اسفل العقار واحد سكان برج الأمل بعد غربتى 21 سنة بإيطاليا عدت لأجد كارثة فى انتظارى حيث صدمت حين عرفت قرار الاخلاء وذلك لان البرجيين فى كامل قوتهم ولا يوجد اى شروخ داخل البرجيين وندد عصمت بقرار الاخلاء وقال انه غير قانونى ويكمل عصمت لقد كان واقع القرار على اولادى صعب حيث اصيبوا بحالة بكاء شديد بعد ان تم قطع جميع المرافق فى العمارة لأجبرنا على الاخلاء ولكن لن نخلى العقار لأننا اصحاب حق وطالما لم يصدر قرار اللجنة الفنية بوجوب الأخلاء
ويكمل فى نفس السياق محمود محمد الحفناوى 51 سنة احد سكان برج الأمل ويعمل تاجر غزل لقد علمنا بقرار الاخلاء الاربعاء الماضى وقد كان واقعه علينا صعبنا حيث انتاب اولادى حالة من البكاء الشديد وحالة من الخوف والهلع دبت فى انحاء الاسرة بالكامل ويسترسل محمود فى الحديث ويقول لم يكن فى الحسبان ان يتم الاخلاء بسبب البرجين مازلوا حديثين العهد ولا نجد خطر من استمرار وجودنا لحين صدور قرار اللجنة الفنية ويضيف محمود لقد حاولنا مقابلة محافظ الغربية ولكنة كان اشبة بالمستحيل حيث ظللنا فترة يمنعنا امن المحافظة من مقابلتة بزعم انه غير موجود ولما استمرينا فى الالحاح فى طلب مقابلتة او سكرتيرة جعلنا الامن نصعد لمقابلة السكرتير الى عاملنا بشكل جيد ولكن لم يحل المشكلة ورفض اعطاءنا فرصة لمدة اسبوع حتى يتسنى لنا نقل الاساس ورفض توصيل المرافق وعن تصريح الحكومة بتوفير سكن بديل فى مساكن مبارك يقول محمود كيف لى ان انتقل الى سكن اقل من السكن الموجود فيه فى الوقت الحالى وقال ان منطقة مبارك هى منطقة شعبية ومليئة بالمشاكل ولن اقبل ان اترك منزلى الا فى حالة توفير سكن يليق بى وبعائلتى
وعن زيارة المسئولين يكمل محمود لم يحضر اى مسئول للحل ولكن حضروا لتنفيذ قرار الاخلاء ولم ارا سوا عضو الحزب الوطنى عزت دراج لأول مرة منذ حدوث الازمة وقال سنحاول حل المشكلة ولكنى لا اعرف لماذا لم اراه من قبل
ويضيف محمود الباره 46 سنة مدير عام شركة مقاولات ببرج الأمل ان قرار الاخلاء هو خراب بيوت بكل المقايسس حيث انى فوجئت اثناء قدوم عملاء للشركة بدخول الامن ويطلب منا الاخلاء ولم يكن امامى سوا ان اتممت عملى مع العملاء على احدى الكافتيرات
وعن قرار الاخلاء يكمل البارة ان قرار الاخلاء فى وجهة نظرى هو رد فعلى لما حدث فى عمارة لوران بالاسكندرية وهذا هو تعنت ضد سكان البرجيين واعتبر قرار الاخلاء هو تحدى للمهندس سعد الحسينى عضو مجلس الشعب وصاحب برج الامل احد البرجيين الذى تم اخلاؤهم بسبب قيامه بتقديم استجواب للحكومة بخصوص كارثة لوران بالاسكندرية وقد دفع ثمن تصفية الحسابات 48 اسرة بخلاف المكاتب والمحلات التى تستوعب اكثر من 50 عامل
وعن مقابلة المحافظ يقول البارة لقد تهرب المحافظ من مقابلتنا رغم علمة بأننا أصحاب حق ولا نعلم لماذا ورغم مقابلتة سكرتيره ان انه لم يحل المشكلة وطلب منا الاخلاء ولن نقوم بالأخلاء
وعن كيفية عمل البارة فى الشركة فى ظل انقطاع المياه والكهرباء والغاز والتليفونات يقول " انا بطلع للدور 12 على رجلى وبقابل العملاء على اى كافتيريا ولن اقوم بالاخلاء لانة غير قانونى وغير مبرر حيث انه ليس هناك اى خطورة على البرجين وكل الحكاية هو وجود فارق بين برج الأمل وبرج اللؤلؤة تبدء من صفر الى 10 سم ولا يشكل خطر على البرجيين والمشكلة كلها فى برج الشونى هو اللى مخالف وبعدين كانت فين الحكومة والفارق دا موجود منذ 4 شهور ولا هى تصفية حسابات على حساب الناس " ويكمل محمود فى نفس السياق لن نخلى الا اذا تم قرار الاخلاء بشكل علمى ومدروس حيث ان قرار الاخلاء يقول انه ليس الزاما الاخلاء وكل اللى بيحصل ان المسئولين بياخدوا اجراءات وقائية للحفاظ على كراسيهم ونحن لا نعارض ان يتم الاخلاء ولكن يجب ان يكون بشكل مدروس وعلمى ويضيف برجى الامل واللؤلؤة انشئوا منذ 10 سنوات ولم يصبهم اى ضرر والفارق لم يظهر الا بعد بناء برج الشونى الذى رفض دفع مبلغ 500 جنية لعمل فارق بين البرج الخاص به وبرج اللؤلؤة المجاور له واتهم البارة صاحب برج اللؤلؤة بأنه السبب فيما حدث ولكن احترم البارة فى مسعد الشونى صاحب برج الشونى اصداره شيك بمبلغ مليون جنية كمساهمة فى حل الازمة ولكن استغرب ماذا تعنى مليون جنية فى عقارات بملايين الجنيهات
وانهى البارة حديثة نحن لا نعارض فى الاخلاء شرط الدراسة العلمية السليمة وحتى الان لم يصدر قرار اللجنة الفنية المختصة ولا اجد مبرر للاخلاء
وانتقلت مدونة عمال مصر بعد الانتها من الحديث مع سكان البرجين الى مقابلة عضو مجلس الشعب سعد الحسينى وصاحب برج الامل وكان لنا هذا اللقاء
سعد الحسنى عضو مجلس شعب عن دائرة المحلة الكبرى " اخوان مسلمين " يقول سأتحدث كنائب عن دائرة المحلة فقط لانى لم اعد مالك للبرج حيث انى بعته منذ 10 سنوات ورغم ذلك فأن برجى الامل واللؤلؤة هما مفخرة فى البناء حيث انهم بنوا على احدث الطرق الانشائية والمشكلة الحالية هى وجود فارق بين برجى اللؤلؤة والأمل بحجم 10 سم ولا يمثل اى خطورة على السكان ونحن لا نمانع من الاخلاء على شرط ان يكون قرار الاخلاء قانونى وبشكل مدروس اما ما حدث من ارهاب للسكان بقرار الاخلاء هو قرار غير مدروس وسيحاسب على هذا القرار كلا من المحافظ وشركة المياه والغاز والكهرباء والتليفونات حيث ان كل القرارات الصادرة لم تقول ان هناك خطر داهم ومن هذه التقارير التقرير الصادر عن وزارة الاسكان والمرافق والتنمية العمرانية الذى اشرف علية صفوة من خبراء المركز القومى لبحوث الاسكان والبناء وجهاز التفتيش الفنى على أعمال البناء انه لم يتم تحرير محضر مخالفة لبرج اللؤلؤة سوا مخالفة واحدة بسبب تحويل المالك البدروم الى مخازن وبرج الامل حرر له محضر مخالفة بنفس ما تم تحريرة لبرج اللؤلؤة ولم يذكر التقرير وجود اى خطر فى الهيكل البنائى للبرجيين وكل الذى ذكرة التقرير ان الساكن الموجود فى الدور العاشر علوى قام بفتح شقتين على بعضهما الاولى فى برج الامل والاخرى فى برج اللؤلؤة وتم تحرير محضر مخالفة له كما ان التقرير ذكر ان هناك فارق بين البرجيين فى الفاصل بينهم وليس فى هيكل البناء كما افاد التقرير ملاصقة برج اللؤلؤة لبرج الشونى وهذا بسبب عد قيام الشونى عند البناء فى البرج الخاص به عمل فواصل وتسبب ذلك بوجود فارق فى الفواصل من صفر الى 10 سم فى الدور العاشر علوى وعن تقرير صادر من كرز البحوث بكلية الهندسة جامعة طنطا يقول الحسنى ان التقرير لم يوجب الاخلاء وتركها عائمة دون تحديد ان كان هناك خطر داهم من عدمة ويعتبر ذلك مخالف للقانون 49 لسنة 77 فى المادة 65 بأنه يجوز للجهة الادارية المختصة بشئون التنظيم فى احوال الخطر الداهم اخلاء البناء وهذا لم يذكرة اى من التقارير السابقة
ويكمل الحسنى ان ما حدث من ترويع هو كارثة بكل المقايس حيث انه الاخلاء المفاجىء والغير قانونى تسبب فى اصابة السكان بالذعر وجعل الاطفال ينشغلون عن دراستهم فى وقت الامتحانات حيث ان اغلب اولاد السكان فى المرحلة الابتدائية والاعدادية ولم يقوموا بالمذاكرة بسبب انقطاع المرافق والطريقة الغريبة التى تم بها الاخلاء
وافاد الحسنى بأنه سيتقدم ببيان عاجل لرئيس مجلس الشعب موجه الى وزير التنمية المحلية ووزير الاسكان بسبب اخلاء برجى اللؤلؤة والامل دون ان يستند قرار الاخلاء الى صريح القانون مما يعد مخالفة كما ان قطع المرافق يعد مخالفة وذلك بسبب ان الجهة الفنية صاحبة القرار وهى لجنة كلية الهندسة لم تنعقد بعد
وندد الحسينى فى حديثة للبديل بالأجراءات التعسفية من المسئولين والتى ستتسبب فى الاضرار ب50 اسرة من كبار عائلات المحلة الكبرى
وعلى الجانب الامنى علمت مدونة عمال مصر من مصادرها ان بعد ان قام رجال الامن بالأخلاء ظل هناك بعض السكان رفضوا الأخلاء وتركهم رجال الأمن داخل الشقق على مسئوليتهم وعلى هامش الكارثة حضر مساء امس عضو مجلس الشعب عزت دراج حزب وطنى لاول مرة الى العمارات المهدد وهاجمه احد سكان العمارة عندما طلب حضور المالك الاصلى والذى يقصد به سعد الحسينى وهاجمه احد سكان العقار منددنا بطلبة وطالبة بحل المشكلة كنائب دون طلب احد وان صاحب العقار قد باع وليست المشكلة فى صاحب العقار واتهمه الساكن بأنه يبحث عن الانتخابات وقال ساكن اخر انه لم يحضر الا عندما علم بوجود برنامج العاشرة مساءا كى يظهر فى الصورة انه موجود وامام الهجوم تخلى النائب عزت دراج عن حصانته وقال " انتخابات ايه الانتخابات دى على الجزمة " وسط ذهول جميع الموجودين
ملوحظة سيتم ادراج الصور والفيديوهات واخر التطورات فورا

No comments: