Sunday, December 23, 2007

بيان الضرائب العقارية فى العيد موقع من الهيئة العليا لاضراب الضرائب العقارية

اللجنة العليا لإضراب الضرائب العقارية
بيان العيد
تتوجه اللجنة العليا لإضراب الضرائب العقارية بالتهنئة للزملاء في جميع المديريات بالأعياد الثلاثة: عيد الضرائب العقارية 3\12 وعيد الأضحى المبارك 19\12 وعيد الميلاد 7\1.. كما تتوجه اللجنة بالشكر العميق لكل الزملاء الأعزاء الذين تكبدوا مغبة السفر والانتقال والاعتصام أمام مجلس الوزراء وضربوا بصمودهم ووقفتهم درسا يعكف على دراسته الآن كل المهتمين في مصر والعالم العربي إن صمودكم البطولي وتمسككم بحقكم المشروع أجبر خصومكم على احترامكم. وجاءت موافقة الوزير على طلباتكم العادلة لتنتهي رحلة معاناة استمرت 33 سنة فشكرا لكم ولسلوككم الحضاري ان الاعتصام المعلق حتى 9\1\2008 يثمر كل يوم وتمثلت ثمراته:
نزول الوزير خصيصا ليجتمع بممثلي المعتصمين ومديري العموم ومديري المأموريات ليعلن لهم انضمام مديريات الضرائب العقارية لوزارة المالية وتفهم سيادته لطبيعة عملنا ومشقته وضرورة رفع مستوانا
صرف حافز شهرين كما وعد سيادته وأوفى
الاجتماع مع سيادة الوزير لوضع أسس الحوافز التي سنسير عليها وذلك يوم الأحد 23\12\2007
وباقي من طلباتكم
إقالة إسماعيل عبد الرسول رئيس مصلحة الضرائب العقارية
إلغاء كافة الجزاءات والتحقيقات التي تمت مع كل من شارك في الاعتصام والإضراب
وضع قواعد إثابة جديدة مع تطبيق القانون تساوينا بالمصالح الإدارية الأخرى
هذا وتود اللجنة أن تطمئن الزملائها بكذب الأخبار التي تواترت عن رفض الإسكندرية الانضمام للمصلحة، حيث اعتصم الزملاء في الإسكندرية مطالبة بالضم لوزارة المالية وأرسلوا لنا بتوقيعات جميع العاملين بالمطالبة بذلك، وذلك تكذيبا لإسماعيل عبد الرسول الذي يصر كل يوم على معارضته لسياسة وزير المالية ومعاداته للعاملين بالضرائب العقارية، ويقوم بتقديم بيانات والإدلاء بتصريحات كاذبة
واللجنة العليا وهي في حالة انعقاد دائم أثناء أجازة العيد لمتابعة تكلبفات المعتصمين والتحضير للقاء سيادة الوزير نرجو منكم تقديم اقتراحاتكم وتصوراتكم حول قواعد الإثابة في ظل الوضع الجديد حتى يمكن أخذها في الإعتبار
وأخيرا الشكر كل الشكر لمن تضامنوا معنا
والتهنئة لنا ولبلادنا وأمتنا بالأعياد الثلاثة

عاشت وحدة الضرائب العقارية
اللجنة العليا لإضراب الضرائب العقارية
المصدر . موقع الاشتراكيون الثوريون وبالانجليزية موقع عرباوى للمدون حسام الحملاوى

No comments: