Tuesday, December 11, 2007

اضراب موظفى الضرائب العقارية يدخل يومة التاسع امام مجلس الوزراء بالقاهرة ورفض كامل لعرض وزير المالية

كتب : كريم البحيرى
دخل اليوم اضراب موظفى الضرائب العقارية يومة التاسع وقد شهدت الايام الماضية منذ اليوم الرابع حتى اليوم الثامن حالة من التجاهل الحكومى لمطالب موظفى الضرائب العقارية وقوبل هذا التجاهل باستمرار التظاهر ليل نهار
وقد سقط نتيجة التظاهر احد الموظفين مغشيا عليه ليصبح عدد حالات الاغشاء نتيجة الاضرا ب 3حتى الان
وعلى الجانب الاخر طالب وزير المالية عقد اجتماع مع قيادات الاضراب للتوصل لحل بشأن انهاء الاضراب وبالفعل انتقل وفد التفاوض على رأسة القيادى العمالى كمال ابوعيطة وعرض وزير المالية يوسف بطرس غالى على الوفد فض الاضراب مع اصدار قرار بضمهم الى وزارة المالية وصرف مستحاقتهم على 3دفعات قبل وبعد العيد وأمام العرض علق المتفاوضون الرد لحين سماع رأى الموظفين المضربين امس الساعة التاسعة صباحا وفى تمام الساعة التاسعة صباحا امس وبسبب انخفاض عدد الحضور قرر القيادات تأجيل الرد حتى الساعة الواحدة حتى يكون هناك عدد كبير يتخذ قرار موحد يتفق عليه الجميع وبالفعل عند دقات الساعة الواحدة اقترع قرار الوزير على المضربين الذى وصل عددهم الى 3499مضرب وقد رفض الجميع قرار وزير المالية بأنهاء الاضراب وصرف المستحقات على 3دفعات ووافق واحد فقط على قرار الوزير وأمام رأى الاغلبية قرر

قرر الموظفين المضربين استمرار الاضراب وفى اتصال بالقيادى كمال ابو عيطة لمعرفة الاوضاع فى الساعات الاولى من نهار اليوم التاسع للاضراب افاد بأن عدد الحضور ارتفع وانضم الى المضربين عدد كبير من الموظفين من مختلف قطاعات مصر لم يشاركوا فى الاضراب من بدايتة وعند احساسهم بأن الاضراب من الممكن ان يفضل انضموا سريعا الى زملائهم لشد من أزرهم واضاف كمال ابو عيطة ان الموظفين المضربين يعتبروا اليوم التاسع هو اليوم الاول فى الاضراب وعلق كما ابو عيطة عن الشائعات التى دارت امس بشأن ان الموظفين انهوا الاضراب وقال ان الاضراب لم ينتهى ولن نفض الاضراب قبل الحصول على قرار ضمنا لوزارة المالية قبل فض الاضراب
وفى نفس الوقت ما زال اضراب موظفى الضرائب العقارية عن التحصيل فى محافظات مصر سارى حتى اليوم منذ بدء الاضراب فى 3ديسمبر2007وعلى هامش الاضراب ارتفعت حالة المضربين النفسية بسبب انضمام زملائهم من مختلف القطاعات
ومازلت حتى الان كل المحاولات من قبل الحكومة لفض الاضراب فاشلة ولم تتوصل الى نتيجة واخرها رفض الموظفين عرض حسين مجاور فض الاضراب مقابل القرار كما رفض الموظفين عرض وزير المالية والذى عبر اثناء التفاوض انه مش بيتلوى دراعة على حد تعبيرة وقد افاد المضربين تعليقا على هذه المقولة احنا قاعدين لحد ما نشوف ان كان هيتلوى دراعة ولا هينكسر

1 comment:

dipali sharma said...

You can market your business by including as numerous facebook likes as you can, as individuals consistently seek brands as well as products that have bunch of likes on facebook. buy facebook likes usa