Saturday, November 3, 2007

إضراب وانسحاب ١٨٠ محامياً في قنا والمنوفية بسبب معاملة رئيس المحكمة وطرد زميلهم من القاعة

كتب حمدي جمعة ومحمد حمدي ومحمود المنشاوي وجيهان خليفة ٢/١١/٢٠٠٧
أضرب أمس ١٥٠ محامياً عن العمل داخل قاعة محكمة قوص في قنا، نحو ٣ ساعات لتضررهم من رئيس المحكمة، فيما انسحب ٣٠ آخرون من جلسة في محكمة الباجور في المنوفية احتجاجاً علي طرد أحد زملائهم من القاعة، وفي بورسعيد، هددت اللجنة النقابية المؤقتة للعاملين في مصنع «تراست للصناعات الكيماوية» بالإضراب عن العمل بعد فصل ٢٠ من أعضائها.
في المنوفية، انسحب ٣٠ محامياً من القاعة ٢١ دائرة الباجور المستأنفة في مجمع محاكم شبين الكوم، احتجاجاً علي طرد عضو اليسار في هيئة المحكمة زميلهم يحيي عبدالرحمن من قاعة المداولة أثناء ترافعه فيها، فقرر رئيس الدائرة رفع الجلسة.
وفي قنا، تلقي اللواء محمد هلال، مدير الأمن، بلاغاً بإعلان ١٥٠ محامياً في محكمة قوص الجزئية الإضراب عن العمل لتضررهم من رئيس المحكمة الذي لا يستجيب لمطالبهم القانونية.
تدخل المستشار محمد حسين اليمني، رئيس محكمة قنا الابتدائية، وفتحي صويني نقيب محامي قنا والبحر الأحمر، لإنهاء الأزمة، وعقدا لقاء مع المحامين، لإقناعهم فيه بإنهاء الإضراب واتباع الطرق القانونية للحصول علي حقوقهم، واستجاب المحامون وأنهوا إضرابهم الذي استمر نحو ٣ ساعات.
وفي بورسعيد، أصدرت إدارة مصنع «تراست للصناعات الكيماوية» قراراً بفصل ٢٠ عاملاً بينهم ٩ من ورشة اللحام ومهندس وإداريتان والباقي من أقسام أخري.
وفوجئ العمال صباح أمس بقائمة بأسماء المفصولين تم إعلانها في المصنع، فيما كلف أسامة لطفي مدير الموارد البشرية إدارة الأمن بمنع المفصولين من دخول المصنع فحرروا محضراً في قسم شرطة الجنوب، وأرسلوا مذكرة بالأمر إلي عائشة عبدالهادي وزيرة القوي العاملة.
وقال العمال إن إدارة المصنع تراجعت عن الاتفاقية التي تم توقيعها في يوليو الماضي في مكتب الوزيرة.
وأكدت اللجنة النقابية المؤقتة للعاملين في المصنع، أن أسامة لطفي بدأ ينفذ تهديده بتصفية العمالة من ٦٠٠ إلي ٢٥٠ عاملاً، وإحلال عمالة هندية محل المصريين. وهددت النقابة بالإضراب عن العمل لوقف تصفية العمالة، وطالبت الوزيرة بالتدخل بوصفها الضامن للاتفاقية التي تم توقيعها في مكتبها، وقالت النقابة إن عقد المصنع ينص علي وجود ألفي عامل في المرحلة الأولي، في حين لم تصل العمالة إلي أكثر من ٦٠٠ عامل، ومع ذلك يجري تخفيضهم
.

No comments: