Tuesday, November 13, 2007

اعتصام موظفى الضرائب العقارية اليوم بمقر اتحاد العمال

اعتصم اليوم اكثر من 5000موظف بالضرائب العقارية داخل مقر اتحاد العمال فى شارع الجلاء وهددوا بأن اعتصامهم مستمر حتى يتم تنفيذ مطالبهم وتضامن معهم زملائهم بالمحافظات الاخرى بوقف تحصيل الضرائب وقد انتقلت بعض المحافظات القريبة من القاهرة فعلى سبيل المثال انتقل من محافظة الدقهلية ما يقرب من 20اتوبيس لمشاركة زملائهم المعتصمين منذ الحادية عشر صباحا بمقر الاتحاد
ولم تكن هذه هى السابقة الاولى لموظفى الضرائب فقد اعتصموا للمرة الثانية على التوالى خلال شهر
وقد ارسلت اللجنة العليا للاضراب خطابا اعلاميا متضمن لاسباب الاضراب والمطالب ونصه كالاتى

اللجنة العليا لإضراب الضرائب العقارية


بعد أن جفّت حلوقنا في المطالبة والمناشدة والرجاء، وبعد أن شبعنا من الوعود الكاذبة بحل مشكلتنا، قررنا أن نُسمع المسئولين أصواتنا، وذلك بالاعتصامات في مديرياتنا والإضراب عن العمل والإضراب عن التحصيل الذي نجح بنسبة 80%.
واليوم نبدأ اعتصاما مفتوحا بمبنى الاتحاد العام لعمال مصر من منطلق أن هذا المبنى مبني من حصيلة اشتراكاتنا. كما أن أثاثه وسياراته من جيوبنا. واعتصامنا بالاتحاد لا يعني إقرارنا بالتجاوزات التي تمت في آخر دورة والتي أهدرت قيمة التنظيم النقابي وجعلته غير مؤثر لدى أصحاب العمل ولدى أعضائه.
ويعود سبب حركتنا من البداية إلى المهانة التي يحياها العاملون بمديريات الضرائب العقارية وهم يرون أقرانهم يتقاضون حوافز تعادل 10 شهور في الشهر على الرغم من أن الجهد المبذول عندنا أشق وأصعب، كما أنهم يعانون من سوء المقرات التي لا تصلح لإقامة المواشي، كما أنهم يعانون من سوء وتناقص وتشابك تشريعات العمل، علاوة على تعدد جهة الإشراف بين المصلحة فنيا والمحافظة ماليا وإداريا، وأدى هذا إلى عدم وجود إشراف أصلا، علاوة على أن المصلحة والمحليات أكلتا كل حقوقهم. وإذا كانت حجة المسئولين صدور قانون الضرائب العقارية، وهذا أمر يخص الدولة وتنظيم جهازها الإداري وضبط وتوحيد التشريع، فإن حجتنا هي أحوال العاملين الذين يصرون على زيادة أجورهم بديلا عن الانحراف أو العمل الآخر الذي يصرف العامل عن عمله الأصلي ويهمله.
لذلك نلخص طلبات المعتصمين في مطلبين بسيطين هما:
  1. مساواة العاملين بالمديريات ماليا مع زملائهم في المصلحة، وعند صدور القانون سيكون لنا طلبات أخرى.
  2. تنحية إسماعيل عبد الرسول رئيس المصلحة والمجدد له بعد المعاش والعدو الأول للعاملين بمديريات الضرائب العقارية.
اللجنة العليا لإضراب الضرائب العقارية
تحريرا في:13/11/2007


ــــــــــــــ
وفى اتصال هاتفى مع القيادى كمال أبو عيطة أحد أضلع التفاوض مع الحكومة أبلغنى بأن رئيس الاتحاد حسين مجاور طالب المعتصمين بفض الاعتصام على وعد بالحديث مع وزير المالية فى الصباح لحل الازمة ولكن رفض المعتصمين هذا الحل واعلنوا استمرارهم فى الاعتصام لحين وجود حلول فورية
كما اضاف كمال أبو عيطة بأن وزير القوى العاملة عائشة عبد الهادى اجرت اتصالا هاتفيا مع كمال وطالبته بأن يفض الاعتصام على وعد بوجود حلول فى القريب العاجل ولكن رفض المعتصمين ذلك الا بصدور قرار مالى من الوزارة
وامام اصرار العاملين على عدم فض الاعتصام قبل تحقيق مطالبهم طالب عائشة عبد الهادى من القيادات العمالية بأقناع السيدات بالذهاب الى منازلهم والعودة فى الصباح وهذا ما رفضته الموظفات وفى حالة من التوترات الحكومية استمرت هتافات الموظفين تدوى داخل مقر الاتحادد ومن هذه الهتافات
واحد اثنين ....أحمد نظيف فين
الموظفين الموظفين ... باما باتوا جعانيين
شربوا المر وشربوا القهر .... وبيستلفوا طول الشهر
قعدين قعدين .... محنش مروحين
وافاد كمال ابو عيطة القيادى عندما سألتة مدونة عمال مصر عن التحركات الامنية افاد بأن قوات الامن منتشرة بكثرة وتحاصر جميع نواحى مبنى الاتحاد ولكن حتى الان لم يحدث اى اشتباكات او تدخلات امنية
لذلك
فلنتضامن جميعا مع زملائنا موظفى الضرائب العقارية فى اعتصامهم من اجل نيل حقوقهم المشروعة

عاش نضال الطبقة العاملة
عاش نضال موظفى الضرائب العقارية

كريم البحيرى

No comments: