Saturday, November 24, 2007

غزل المحلة على صفيح ساخن وحرب منشورات تتوهج من جديد


استمرار التهاب الاوضاع داخل غزل المحلة حيث يستمر العمال فى التهديد بالاعتصام
هدد عمال غزل المحلة بالاعتصام يوم 27القادم والذى تزامن مع انعقاد الجمعية العمومية وصرح العمال ان اعتصامهم القادم سيتم فى حالة عدم اقالة الجبالى ومستشاريه وحل مجلس الادارة المنتخب والذى اثبت فشلة فى حماية حقوق عمال المحلة
ولم يكتفى العمال بالتهديد بالاعتصام بل هددوا بالاضراب فى الاسبوع الأول من ديسمبر القادم فى حالة استمرار تجاهل مطالبهم من حوافز وارباح وبدل طبيعة عمل واسكان ومواصلات وبدل غذاء
ويتزامن التهديد مع الذكرى السنوية لأضراب ديسمبر 2006والذى اعتبره العمال الشرارة الأولى فى نضال الطبقة العاملة واستيقاظها من جديد وعلى الصعيد الأخر استمرت حرب المنشورات فى التداول بين العمال والتى تضمنت اغلبها
المطالبة بأقالة الجبالى رئيس الشركة والجيلانى رئيس الشركة القابضة وحسين مجاور رئيس اتحاد العمال وسعيد الجوهرى رئيس النقابة العامة وحل نقابة غزل المحلة وبررت المنشورات هذه المطالب بسبب تراخى السابقين فى اعطاء عمال غزل المحلة وقد اتهمتهم بعض المنشورات بأهدار المال العام
وكان ابرز هذه المنشورات بعنوان حرامية عايشين وشرفاء مش لاقين والذى تضمن تهديدات لمسئولين العمال فى مصر من استمرار المماطلة فى تنفيز مطالب عمال غزل المحلة واتهم المنشور مسئولى العمال فى مصر بالتواطىء مع دارة الشركة من اجل بدء مشروع الخصخصة وبرر المنشور ذلك بتواجد وفد الاتحاد الأوروبى الذى بعد تواجدة بأيم اصدر الجبالى تصريح بأنه يعانى من فائض عماله تقدر ب50بالمائة وهدد المنشور الذى اصدرته لجنة شباب غزل المحلة من محاولة التفكير فى خصخصة الشركة
وتناول المنشور قضية هانى عبد العاطى والذى تم تبرئتة من محكمة ثان المحلة بعد ثبوت تلفيق القضية من قبل الادارة فقد اظهرت تحريات المباحث مفاجأة جديدة فى القضية بأن المحضر تم تحريرة قبل القبض على هانى بيوم كامل وبذلك طعنت المحامية ببطلان الاجراءات وتم الافراج على هانى ورغم ذلك ارسلت الادارة سبعة اخريين لاتهام هانى بالسرقة ولكن تحريات المباحث اثبتت براءتة وقد صرح المنشور بأنه متضامن مع هانى فى قضيتة ويحذر الادارة من محاولة تكرار هذه الواقعة او التعرض لاى عامل بالنقل او بالاتهام الباطل بسبب الاضراب
وعلى الجانب الاخر علمت مدونة عمال مصر من مصادرها بأنه تم ارسال فاكس من الشركة القابضة برفع توقيع الجبالى واعضاء مجلس الادارة عن اى طلبيات او معاملات مالية لحين انعقاد الجمعية العمومية وقد علمت مدونة عمال مصر من مصادر فى الشركة القابضة بأن اقالة الجبالى ومستشارية واعضاء مجلس الادارة ومدير الامن رأفت عتمان اصبحت مؤكدة وما هى الا ايام وسيتم ذلك
وفى نفس الوقت سارت شائعات بأن المستشار الادارى محول الى النيابة الادارية بتهمة اهدار المال العام حيث كان يحص على عهدة تقدر بمليون جنية وهذا قدر كبير على اختصاصتة كما تقدم الى بنك مصر الدولى بطلب تحصيل شيكات لغزل المحلة رغم ان بنك مصر الدولى يحصل عل مبلغ 5000جنية فى الشيك الذى يحصل البنك الاهلى المصرى على 200جنية فقط
وبررت الشائعات ذلك بأنها صفقة مقابل تعيين ابنه ونجلة رئيس الشركة نورهان محمود الجبالى
ولم تكن هذه كل المخالفات بل قام بفتح اعتماد قدر ب18مليون دولاربالبنك العربى الافريقة مقابل صفقة تعيين ابنه الاخر
والمصيبة الاسوء بأن المستشار الادارى معين بالدبلوم لان لم بتم تسويتة بليسانس الحقوق والذى حصل عليه اثناء الخدمة ويعد ذلك مخالفا للقانون كما انه اتفق مع رئيس الشركة وقامو برفع قيمة غرامات التأخير على الأقطان من الميزانية وتحملها على المخزون مما يعد خطأ محاسبى كبير ورغم ذلك لم تحصل الشركة على ارباح سوا 1.7مليون جنية وهذا ا اعتبره العمال اهدار للمال العام كما تهمت الشائعات رئيس الشركة بمساعدة المستشار المالى على ادخال مائة الف بطانية غير مطابقة للمواصفات عن طريق زوج بنت الجبالى وبيعها بالمعرض الخاصة بالشركة فى دور القوات المسلحة وتغير تكت الشركة المنتجة بتكت صنع فى غزل المحلة وهذا قد تسبب فى خسارة كبيرة للشركة
وعلى الجانب الاخر ظهر منشور جديد فى غزل المحلة يتهم محمد العطار والسيد حبيب ومجدى شريف وفيصل لقوشة وعبد القادر الديب ببيع العمال لصالح ادارة الشركة واتحاد العمال مقابل وعدهم بالحصول على كرسى بالنقابة فى الانتخابات القادمة اذا ما قامو بتهدئة العمال وقد كان سبب هذا المنشور قيام العطار وبصبتحة الخمسة بالتصريح بأنه لن يكون هناك اضراب وهذا ما اثار العمال كما ظهرت بوادر استمرار ظهورهم المتكرر فى مقر أمن الدولة بصبحة مسئول امن الدولة فى غزل المحلة
ويعد هذا هو المنشور الخامس الذى يهاجمهم من مختلف الجهات فى خلال شهر واحد

كريم البحيرى المحلة الكبرى
لمزيد من التفاصيل رقم
0123308885

No comments: